الثلاثاء، 11 أغسطس، 2009

الغربة فينا

by : stefan beutler



من البداية حابب إني أعرف أي حد عينه هتشوف الكلام ده اني بتكلم عن الغربة بس بشكل مختلف شوية .. الغربة بمفهومها البسيط وكلمة بسيط هنا مش مقصود بيها التقليل من شأن هذا الشعور القاتل ولكن المقصود هو الغربة المستمرة الملازمة لينا وبنحس بيها دايما لدرجة إننا بقينا اصحابها وبنشتاق ليها لو بعدت عنا شوية، الغربة الي بتخليك وانت في وسط الناس تحس انك عايز تاخد نفسك وتسافر لذلك العالم المواز الذي يحتوي علي أفكار وأشخاص فيهم شبه منك.

تخيل بقي لما تصاحب الغربة، ولما تتأخر عليك يكون ليها وحشة وبتفتقدها، في الوقت ده بيكون في شعور غريب يسطر علي الواحد منا، شعور قاتم يطرح العديد من الأسئلة التي تؤدي إلي إجابة شبه ثابتة يمكن إختصارها في جملة واحدة "نعم أنا غريب" وذلك بالمناسبة ليس بالشيء السيء فالعالم من حولنا مزيف وغير حقيقي وممتليء بالتابوهات التي من الممكن أن تكون كافية للقضاء على العديد من الأفكار وأعتقد أن الغربة عن العبث وكل تلك الطاقة السلبية هدف في حد ذاته.
ولكن المشكلة هنا تنحصر في عدم تقبل أشخاص عالمنا الذي نعيش فيه لذلك النوع من الغربة بل والأصعب من ذلك هو هذا الكم الهائل من المحاولات المبذولة لإقناعهم بأن تلك الطريقة هي المناسبة لحياتنا والملائمة لافكارنا وأن شعورنا بالغربة عن كل عبث الحياة هو بعيد كل البعد عن التعالي علي الواقع.

ستجدهم يتعاملون معك بنوع من الحرص نظراً لأنهم يرونك غريب ( طبيعي جداً ) وستجد نفسك مضطر إلي سماع تعليقات سخيفة ولكن عليك أن تتعامل مع تلك التعليقات وأنت تبتسم من داخلك فكل لحظة أو حوار تشعر معه بالغربة يحتوي داخله علي مكسب كبير لأنه يؤكد أن ذلك العالم الجامد غير قادر علي استيعاب بعض الأفكار التي لا تملك أن تضر بها أحد وفي هذه الحالة يجب أن تتعامل مع هذه المشكلة بإعتبار إنها لا تخصك فأنت لست طرف فيها لأنه لو تحولت لطرف في الصراع فسوف يضيع الكثير من الوقت في التعامل مع هؤلاء البشر الغير قادرين علي استيعاب الأخر بطريقة أو بأخرى.ولذلك فالسبيل الأمثل للتعامل مع هذا النوع من المشاكل هو التصرف كما تكون أو كما تحب ان تكون بغض النظر عن التعليقات التي ستسمعها وبعد ذلك إذا شعرت بالغربة فلا تندهش ولا تجعلها تابو جديد في حياتك بل أعلم جيداً أن تلك الغربة هي الدافع والطريق لفرض إسلوبك على كل طرق ودهاليز وخبايا حياتك حتي تصل في النهاية إلي صناعة العالم الذي حلمت به طوال الوقت وعندها فقط ستجد كل الأشخاص الذين رفعوا راية العبث علي مركب الحياة يقفزون خارج إطار حياتك وينظرون إلي تلك اللوحة التي صنعتها بكل إعجاب الدنيا، ومن أجل ذلك يا كل غرباء العالم
.... إتحدوا.

هناك 6 تعليقات:

shakespeare يقول...

احمد عبد الحميد
بوست هايل "الغربه " بس مختلف شويه عنواقع الغربه الحقيقيه

تقبل مروي
علي فكره البلوج روعه

بسنت يقول...

الغربة الي بتخليك وانت في وسط الناس تحس انك عايز تاخد نفسك وتسافر لذلك العالم المواز الذي يحتوي علي أفكار وأشخاص فيهم شبه منك.
------------
افهم هذا الكلام تماما
ولقد اتخذتها شعار لى من فتره طويله

طوبى للغرباء
---------------
كل سنه وانت طيب

شادي أصلان يقول...

عزيزي شكسبير
مرور مقبول ومشرفني طبعا

اتمني بجد تكون البلوج عجبتك

ومبسوط ومتشرف بوجودك جدا واتمني انك تبقي ضيف دائم عليا
:)))

شادي أصلان يقول...

بسنت
كويس انك فاهمة الكلام ده لانه هو ده الموسم اليومين دول
:))

طوبي للغرباء حلو الكلام ده قوي

وكل سنة وانتي زي ماانتي وعلي فرة دي دعوة حلوة
:))

الفراشة يقول...

صباح الغربة اللى بتقرب الأرواح الوحيدة - ردى على الغربة اللى فينا...هنا:
http://7odn-dafy.blogspot.com/2009/09/blog-post_27.html

مدونة جميلة. و لمستنى الصور اللى حاططها على جنب.

صباح جميل..لكن بسيط..يمكن وحيد..وده سر السحر فيه.
:-)

فاطمة هميسة يقول...

صح جدا